أقوال و حكم

الإنسان كلمة وأعضاؤه مجموعة من الكلمات…فأنت كتاب وعنوانه إسمك

من كلام سيدي قدس الله سره وكلامه كله معاني رضي الله عنه تُشَمُ منه رائحة القرب من الله….يقول
الإنسان كلمة وأعضاؤه مجموعة من الكلمات…فأنت كتاب وعنوانه إسمك
الإنسان كلمة ظهرت من بحر القدرة بالكلمة الروحانية كن…فكانت في عالم الحكمة صورة جامعة لكل الحقائق العلوية والسفلية
وأعضاؤه مجموعة من الكلمات تُظهر ما بطن في صورته الجامعة فأنت جمع وأعضاؤك فرق جمعك …أنت إجمال وأعضاؤك تفصيل إجمالك…وقلبك هو مركز جمعك…يحرك أعضاءك حسب ما فيه إن خيرا فخير… وإن شرا فشر
فجوارحك هي مظهرك الفرقي تغترف ما في جمعك القلبي…والقلب لا بد له من ساكن يسكنه… إن لم يسكنه الحق سكنه الخلق…وأنت بكلك كتاب جامع…وعنوان كتابك إسمك…لذلك تجد أهل الله يعرفون الناس من خلال ما تعطيهم حقائق أسمائهم…لا يتشابه عندهم الخلق وإن تشابهت أسماؤهم ولن تقرأ كتابك حتى تسقط على شيخ التربية…وتسلم نفسك لأمام زمانك…فيخرج لك كنزك المبطون…ويكشف لك عن سر الخلافة فيك…فتصبح كلمة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى