أخبار الكركرية

إمتننا و شكر

بسم الله الرحمن الرحيم وصلـى الله على سيدنا وحبيبنا محمد و على آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا وبعد : انطلاقا من قوله صلـى الله عليه وسلم : (لا يشكر الله من لا يشكر الناس ) رواه احمد و أبو داود والترمذي وروي بلفظ اخر : ( إن أشكر الناس لله تعالى أشكرهم للناس) رواه الإمام احمد. وعن عائشة رضي الله عنها مرفوعا { من أتى إليه معروف فليكافئ به فإن لم يستطع فليذكره فمن ذكره فقد شكره . } رواه أحمد…وفي حديث آخر { الأمر بالمكافأة فإن لم يستطع فليدع له } رواه أبو داود وغيره. ..وعن أسامة مرفوعا { من صنع إليه معروف فقال لفاعله : جزاك الله خيرا فقد أبلغ في الثناء } رواه الترمذي. انطلاقا من كل ذلك قام فقراء الطريقة الكركرية نيابة عن كل ابناء وبنات الطريقة داخل المغرب وخارجه بتقديم خالص الشكر و التقدير للعارف بالله تعالى مولاي الطيب الكركري حفظه الله تعالى والد الشيخ الرباني سيدي محمد فوزي الكركري رضي الله عنه على ما قدمه للطريقة من دعم ومساندة منذ ولادتها…فجاءت هذه البادرة الطيبة كعربون محبة وامتنان لجهاده في الطريقة وتحمله للاذى بسببها وفتحه لبيته لمدة 8 سنوات تقريبا في وجه الذاكرين والذاكرات و لقد كان دائما صابرا حليما ناصرا لاسم الله تعالى. ولقد أكرمه الله تعالى بصحبة ثلاثة علماء بالله تعالى هم : والده سيدي مولاي الطاهر الكركري رضي الله عنه و من بعده اخوه سيدي الحسن الكركري رضي الله عنه ولقد صحبهما صحبة تبرك وخدمة فقط اما ولده سيدي محمد فوزي الكركري رضي الله فقد صحبه صحبة تلقي و أخذ وخدمة نفعنا الله بهم جميعا وبخدمتهم لنشر اسم الله تعالى وجزاهم الله عنا خير الجزاء

 



 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى