أقوال و حكم

لن تصل إلى الله حتى تحبه..ولن تحبه حتى تحب خلقه

 

سمعت الحبيب الشريف سيدي محمد فوزي الكركري رضي الله عنه يقول
لن تصل إلى الله حتى تحبه..ولن تحبه حتى تحب خلقه..ولن تحب خلقه حتى تنظر
لنفسك بعين التقصير والازدراء ولغيرك بعين التعظيم والمحبة…فإن فعلت ذلك
خلعت عليك خلعا شتى
قلت كلام شيخي ليس مجرد كلام دون حافز يقويك
على التخلق بتلك الصفة الجليلة التي هي رأس كل فضيلة وكل من تحقق بها حاز
مكارم الاخلاق كلها..مع النفس اولا ثم مع الغير ثانيا
إنه يعطي المريد نور الحبيب في قلبه يكون معه أينما حل وإرتحل…وهذا اكبر حافز
للتحقق بتلك الحكمة المباركة…فكيف لمن يرى الاحبة قبل الغير ومع الغير
وبعد الغير …أن يتكبر على خلق الله او يجرح احدا ..قال سيدي أرسلان
الدمشقي المؤمن ينظر بنور الله والعارف ينظر به إليه

 

اللهم حققنا بذلك حتى نكون لك من غير علة بجاه سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم..آمين

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.